تول بار هي عربية

Get our toolbar!

هي عربية على بريدك

* Email
* الاسم
  * = المرجو اذخال بريدك الاليكتروني
 
Asrare You Can Trust

القيلولة أثناء النهار تزيد خطر الوفاة المبكرة

القيلولة أثناء النهار تزيد خطر الوفاة المبكرة

القيلولة أثناء النهار تزيد خطر الوفاة المبكرة


افضل طريقة لتبيض الاسنان

افضل طريقة لتبيض الاسنان

تبحثون عن طريقة لتبيض الاسنان تناسبكم.. بامكانكم القيام بذلك إمَّا في البيت، وإمَّا في عيادة طبيب الأسنان. وللحفاظ على أسنان بيضاء، عليكم تجنب الأطعمة والمشروبات التي تحتوي على المُلَوِّنات الغذائية والكافيئين.


اشياء تسبب البدانة حتى عند اتباع الحمية

اشياء تسبب البدانة حتى عند اتباع الحمية

المرأة التي تكمل وجباتها بالفيتامينات تملك شهية أقل من النساء اللاتي لا تتضمن وجباتهن الفيتامينات، وفقا لباحثين من جامعة لافال في كندا. ولا زال سبب ذلك غير معروف بالضبط ، ولكن خبيرة التغذية لورين بيريتا تقول : 'إنه من المحتمل أن يشعر جسمك بإنخفاض المغذيات الأساسية ، وهذا سيدفعه لطلب المزيد من الطعام حتى يحصل عليها


دراسة أمريكية تكشف طرق الوقاية من سرطان القولون

دراسة أمريكية تكشف طرق الوقاية من سرطان القولون

دراسة أمريكية جديدة أجراها الباحثون عن وسائل الوقاية من سرطان القولون، وخرجت بالعديد من الوسائل التى تساعد على الوقاية والاكتشاف المبكر أيضا.


جددي علاقتك مع حماتك في عيد الأم

جددي علاقتك مع حماتك في عيد الأم

لعيد الأم خصوصيته الكبيرة لدى الأمهات والأبناء في آن واحد لما للأم من مكانة وقدسية في قلوب أبنائها. ولكن عزيزتي ماذا لو فكرت بأن شعور زوجك تجاه أمه هو نفس شعورك أنت تجاه أمك وأنه يفكر بها ويحبها ويقدرها تماماً كما تحبين وتقدرين والدتك.


أطعمة المستقبل ستلبي جميع الأذواق

أطعمة المستقبل ستلبي جميع الأذواق

أغذية المستقبل سوف تكون فعالة وسلسة، على الأقل، للقطاع الذي ينتمي إلى عالم الثراء من سكان العالم.


طرق لمقاومة الرغبة الشديدة بتناول الطعام

طرق لمقاومة الرغبة الشديدة بتناول الطعام

إذا كنت من الأشخاص الذين لا يستطيعون كبح جماحهم تجاه الطعام، فأنت بالتأكيد تواجه مشكلة مع نفسك، إنها مشكلة حب الطعام، والرغبة في عدم الانتظام في حميةٍ غذائية معينة والسير على برنامج صحي يحسن من مستواك الصحي ومن نمطك الغذائي، لذلك عليك التقيد بحزمةٍ من التعليمات التي تساعد على التخلص من هذه العادة وتجعلك تقاوم ملذاتك تجاه الطعام ومن هذه التعليمات:


كيف يساهم مشروب الحلبه بزيادة الرغبة الجنسية؟

كيف يساهم مشروب الحلبه بزيادة الرغبة الجنسية؟

مشروب الحلبة يزيد الرغبة الجنسية ويعالج التهاب المفاصل


أمراض تكافحها شوربة العدس

أمراض تكافحها شوربة العدس

الفوائد السحرية لشوربة العدس


كيف تعتني بيديك في فصل الشتاء؟

كيف تعتني بيديك في فصل الشتاء؟

البرد، الحرارة، المنتجات المنزلية، … الخ، كل هذه العوامل تؤدي الى تشقق اليدين و خشونتها .سنقدم لك اليوم عزيزتي حواء وصفات طبيعية للعناية بيديك لتتمتعي بيدين ناعمتين.وصفة زيت الزيتون للعناية باليدي

صحتك بالدنيا

  • رعب في صدور مغربيات


    رعب في صدور مغربيات

    وتضيف أسماء أنها زارت ما يقرب من خمس أطباء اختصاصيين في التجميل وأكدوا لها أن هذا النوع من السيليكون لم يدخل إلى المغرب وأن العملية ناجحة ولا خوف عليها كما أن الطبيب الذي قررت أن يجري لها العملية يعتبر من أكفأ الأطباء في هذا المجال

    عدد المشاهدات 12786








رعب في صدور مغربيات



عملية تكبير الثدي ستعيد إلي الثقة بنفسي



لا تخفي أسماء 21 سنة موظفة في قطاع السياحة ترددها قبل الخضوع لعملية تكبير ثدييها الضامرين خاصة بعد الروبورتاج الذي شاهدته على القناة الفرنسية حول السيليكون"P.I.P" وتخشى على نفسها من الإصابة بالسرطان إذا ما استعمل هذا النوع من السيليكون في حشو ثدييها وتشير إلى أنها لو لم تضطر لإجراء عملية تكبير الثدي لما أجرتها لأنها تعاني مشاكل نفسيه جراء ثديها الضامر ما يضطرها لاستعمال حمالات صدر من الحجم الكبير تحشوها بقطع من القطن أو الثوب حتى يبدو منظر صدرها طبيعيا ويؤرقها ضمور صدرها بشكل رهيب خاصة عندما تذهب لحمام شعبي وتجد نفسها عرضة للقيل والقال بين النساء فمنهن من تنصحها بوصفات طبيعية لتدليك ثديها لمساعدتهما على زيادة حجمهما ومنهن من تعلق ضاحكة بأنها تبدو طفلة في العاشرة من عمرها ومنهن من تشفق عليها وتشير عليها بالطبيب الجراح الفلاني 



وتضيف أسماء أنها زارت ما يقرب من 5 أطباء اختصاصيين في التجميل وأكدوا لها أن هذا النوع من السيليكون لم يدخل إلى المغرب وأن العملية ناجحة ولا خوف عليها كما أن الطبيب الذي قررت أن يجري لها العملية يعتبر من أكفأ الأطباء في هذا المجال وتأكدت أن زبوناته يكن راضيات بعد العمليات التي يخضعن لها, وتشير أسماء إلى أن عملية تكبير الثدي مكلفة بالنسبة لها ولكنها تبقى الحل الوحيد لإنهاء معاناتها النفسية وتقول "هذه العملية ستعيد إلى الثقة بنفسي وتمنحني القوة على مواصلة عملي بنفس جديدة"



ارتياح بعد التأكد من استعمال السيليكون الجيد



عبرت أمل 35 سنة مسؤولة في مجال التسويق والتصدير عن ارتياحها بعد زيارتها طبيب التجميل الذي أجرى لها عملية تكبير الصدر باستعمال السيليكون الجيد وليس المغشوش ورغم ذالك عاينت ثدييها لدى طبيب أخر وأكد لها بدوره الأمر نفسه لتبدد مخاوفها من مخاطر الإصابة بالسرطان وتؤكد أنها عندما اضطلعت على ما تردد في وسائل الإعلام الفرنسية من خطورة السيليكون "P.I.P." ضاقت أنفاسها وشعرت بالندم على تكبير ثدييها لكن الأمور سارت بشكل جيد وأضافت أن أغلب النساء المغربيات اللواتي يقبلن على إجراء هذه العمليات يعانين من الضمور في أثدائهن سعيا منهن إلى إعادة الإحساس بالأنوثة وليس بحثا عن الشكل الجديد أو مسايرة الموضة على غرار اللبنانيات 



جودة السيليكون تبدد مخاوف النساء



"ميات تخميمة وتخميمة ولا ضربة بالمقص"هذا شعار نسرين 43 سنة موظفة وأم ل3 أطفال تقول إنها فكرت طويلا قبل الخضوع لعملية تكبير ثدييها باستعمال السيليكون سعيا منها لتجميل وتقويم شكل صدرها الذي أفسد جماله الزمن والرضاعة لذالك اختارت القيام بالعملية على يدي طبيب اختصاصي متمرس في هذا المجال ومعروف بجودة خدماته رغم الأثمنة الباهظة التي يعتمدها بالمقابل وبعد أن تأكدت أن السيليكون الذي يستعمله ذو جودة عالية أجرت العملية بداية الشهر الماضي ولا تشعر بأي آلام أو مضاعفات بل تشعر بالارتياح لأنها تمكنت من استعادة أنوثتها وأمومتها لأن الثدي الكبير رمز الجمال والشباب وتنصح كل من ترغب في إجراء مثل هذه العمليات بالتروي في اختيار الطبيب المناسب والتأكد من جودة السيليكون الذي سيحشى في ثدييها حتى لا تضطر لإزالته ولا تتعرض لمخاطر الإصابة بالسرطان 



التقارير الطبية تؤكد أن ثدييها لا تشوبهما شائبة 



تذكر سميرة 31 سنة إطار بنكي أنها عاشت فصولا حقيقية من الرعب عقب فضيحة الشركة الفرنسية التي روجت السيليكون المغشوش لأنها أجرت عملية تكبير الثدي بفرنسا ما جعلها تتصل بمصحة الطبيب الذي أجرى لها العملية  فوجدته في إجازة خارج بلاده لكن لم يهدأ لها بالها ‘لا عندما زارت 3 أطباء اختصاصيين في التجميل والتقويم في بالمغرب أكدوا لها جميعا أنها لم تضع السيليكون المغشوش وتنفست الصعداء بعد عودت طبيبها من إجازته وتطمينه لها بواسطة التقارير الطبية أنها لا تحمل في ثدييها السيليكون المغشوش ولا تشوبهما أية شائبة, وتعترف سميرة أنها كانت خائفة من الإصابة بالسرطان ومن الشوهة التي ستعقبها خاصة أنها أجرت العملية في فرنسا تفاديا للقيل والقال بين الأهل والأقارب



الكشف عن نوعية السيليكون لقطع الشك باليقين



بدورها إيمان 34 سنة شعرت بالخوف جراء فضيحة السيليكون الفرنسي لأنها خضعت لعملية تكبير الثدي باستعمال حشوات السيليكون منذ 3 سنوات ولم تكتف بالاتصال بمصحات التجميل للتأكد من عدم استعمال الأطباء للسيليكون الفرنسي المغشوش بل عاودت زيارة الطبيب الذي أجرى لها العملية ل"قطع الشك باليقين" كما تقول لأن الأمر يدعو إلى القلق وتكره التهاون في كل ما يتعلق بصحتها وتعترف إيمان بأنها لم تخبر أحد عن عملية تكبير صدرها لأن الأمر بالنسبة لها خصوصي ومحرج نوعا ما ولا يستطيع الآخرون تفهمه وتقول إن علم والدها فسيتهمها بالخروج عن الطريق المستقيم وبتقليد الغربيات بينما تكبير ثدييها بالنسبة لها كان ضرورة لا اختيارا لأنها تعاني صغر حجمهما الرهيب مقارنة مع سنها وترى أن الجدل الذي أثير حول شركة "P.I.P" كان في محله لأنه خلق نوعا من الحذر في الأوساط الطبية وزاد من وعي النساء اللواتي يلجأن لتكبير الصدر واهتمامهن بصحتهن قبل التفكير في جمال أثدائهن وخلق نوعا من الحذر لدى بعض المتطفلين على مجال التجميل والتقويم 



أغلب الأطباء يستعملون سيليكون من نوع جيد



أما حسن 44 سنة فيحكي عن مشاعر الخوف والقلق التي انتابته هو وزوجته التي خضعت لعملية تكبير صدرها الصغير برغبة منه ولم يرتاحا إلا بعد تطمين الطبيب لهما بأن السيليكون الفرنسي المغشوش لم يدخل للمغرب وأن أغلب الأطباء يستعملون في مثل هذه العمليات سيليكون من نوع جيد لا يؤذي المرأة ولا يتسبب لها في مشاكل صحية أن اتبعت التعليمات الطبية كما يجب وفي السياق ذاته أفادت مصادر طبية أن مجموعة من النساء اللواتي خضعن لعمليات تكبير الثدي في المغرب انتابتهن موجة من القلق والخوف من التعرض لمضاعفات صحية خطيرة من حشوات السيليكون المستعملة في عمليات التجميل الثدي كما أن البحث العلمي لم يتوصل إلى وجود علاقة سببية بين استعمال السيليكون العادي والإصابة بالسرطان سيما أن عددا من الدول تدرج إعادة بناء الثدي ضمن برامج التكفل بالنساء اللواتي بترت أثداؤهن إصابتهن بسرطان الثدي لتسهيل اندماجهن في المجتمع إضافة إلى أن كثيرا من حالات تجميل الثدي في المغرب ترتبط بوجود عيوب خلقية كما أن الجراحة التجميلية لتكبير ثديي المرأة تعد من العمليات التي يكثر الإقبال عليها من طرف النساء في المغرب بمعدل حوالي 800 إلى 1000 امرأة سنويا ومن لدن النساء الأوروبيات بفضل انخفاض كلفة العمليات, وأكدت المصادر نفسها أن مادة السيليكون الفرنسي المغشوش سهلة التشقق والتمزق بسبب الغش في المادة الأولية ويصل سعر الكيس الواحد المصنع في أمريكا أو البرازيل أو في دول أوروبية من المادة المستوفية للشروط المطلوبة إلى حوالي ألفين و500 درهم

تاريخ الاضافة 2012/02/06
الكلمة المفتاحية:رعب في صدور مغربيات, السليكون المغشوش, تكبير الثدي, عملية تكبير الثدي, عملية التجميل, مصحات التجميل في المغرب, انواع السيليكون, السيليكون المستعمل في الثدي,

حساب الوزن المثالي

(0) تعليقات




أضف تعليق